التخطي إلى المحتوى
نتيجة مباراة ريال مدريد ويوفنتوس 4-1 في نهائي دوري ابطال اوروبا لكرة القدم
تتويج ريال مدريد بدوري ابطال اوروبا

توج ريال مدريد بلقب دوري ابطال اوروبا لكرة القدم بعد فوزه علي يوفنتوس الايطالى باربعة اهداف مقابل هدف فى اللقاء الذى جمع الفريقين اليوم السبت علي ملعب ميلينيوم في العاصمة الويلزية كارديف .

واحتفظ الريال بلقب دورى الابطال للموسم الثانى علي التوالي والمرة الثانية عشر فى تاريخه .

وبهذه الخسارة تكرست عقده يوفنتوس الايطالى فى نهائى دورى الابطال حيث خسر النهائى للمرة السابعه فى تاريخه واكتفى بحصد اللقب فى مناسبتين فقط واكتفى هذا الموسم بالتتويج بالثنائية المحلية الدورى الايطالى وكأس إيطاليا .

وسجّل أهداف الفريق الملكي كل من كريستيانو رونالدو (هدفين) في الدقيقتين 20 و64، وكاسيميرو في الدقيقة 61، وماركو أسينسيو في الدقيقة 90، فيما أحرز ماريو ماندزوكيتش هدف يوفنتوس الوحيد في الدقيقة 27.

بدأ يوفنتوس المباراة بضغط قوى على حامل الكرة وهدد مرمى الكوستاريكى كيلور نافاس حارس مرمى ريال مدريد لميراليم بيانيتش وجونزالو هيجواين .

تماسك الفريق الملكي، ودخل أجواء اللقاء بعد مرور ربع ساعة، ومن أول محاولة على المرمى، مرر كارفاخال الكرة إلى كريستيانو رونالدو، ليسددها النجم البرتغالي أرضية مباشرة في الزاوية اليمنى مسجلاً الهدف الأول. إلا أن العملاق الإيطالي، لم يهتز بهذا الهدف، بل واصل ضغطه، حتى مهد هيجواين كرة عرضية إلى ماندزوكيتش ليسددها اللاعب الكرواتي بركلة مقصية رائعة في المقص الأيسر، ليسجل التعادل في الدقيقة 27.

انقلبت الآية في الشوط الثاني، ضغط مدريدي أمام تراجع إيطالي، ما منح الفرصة للملكي لتهديد المرمى بتسديدات بعيدة من مودريتش ومارسيلو وإيسكو، قبل أن يفض كاسيميرو الاشتباك بتسديدة غيرت اتجاهها لتسكن شباك بوفون، مسجلاً الهدف الثاني في الدقيقة 61.

وقبل أن يفيق اليوفي من صدمة الهدف الثاني، سجل كريستيانو رونالدو الثالث بعد مرور 3 دقائق، بعدما تابع كرة عرضية من مودريتش، بقدمه اليمنى في الشباك.

وفي الدقيقة 90، توغل مارسيلو من الجهة اليسرى، ولعب كرة أرضية، وضعها ماركو أسينسيو بسهولة في الشباك مسجلاً الهدف الرابع للفريق الملكي، ليكرر نفس النتيجة التي حققها في نهائي 2014 أمام أتلتيكو مدريد.

 

التعليقات